الناشط الفلسطيني الفرنسي صلاح حموري يقاضي بيغاسوس في فرنسا

رفع المحامي الفرنسي الفلسطيني صلاح حموري المسجون في إسرائيل دعوى قضائية الثلاثاء في فرنسا ضد شركة الأمن السيبراني الإسرائيلية “إن إس أو” بتهمة “اختراق” هاتفه المحمول “بصورة غير قانونية” بواسطة برنامج التجسس “بيغاسوس”، علمًا أنه كان واحدًا من أصل ستة نشطاء فلسطينيين تم استهداف هواتفهم المحمولة بواسطة برنامج التجسس الإسرائيلي.

ويمضي الحموري عقوبا بالسجن الإداري لمدة أربعة أشهر بعد أن قضت بذلك محكمة عسكرية إسرائيلية في بداية آذار/مارس الفائت على أساس اعتباره “تهديدا للأمن”